عالم التطوير

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

النبي الصادق المصدوق يخبر بالحصار الاقتصادي على العراق قبل حدوثه

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

am42

avatar

عضو جديد


روا مسلم
في صحيحه بسنده


( عن
أبي نضرة رضي الله عنه قال : كنا عند جابر بن عبد الله رضي عنه فقال : يوشك أهل
العراق ألا يجبى إليهم قفيز و لا درهم
.


قلنا : من أين ذلك ؟ .

قال : العجم يمنعون ذلك .

ثم قال : يوشك أهل الشام ألا يجبى إليهم دينار و لا مدي .

قلنا : من أين ذاك ؟

قال : من قبل الروم ؟

ثم سكت هُنيهة ، ثم قال : قال رسول الله صلى الله صلى الله عليه و سلم :
يكون في آخر أمتي خليفة يحثي المال حثياً لا يعده عداً
.

قلت لأبي نضرة : أترى أنه عمر بن العزيز؟

قال : لا





الحصار الاقتصادي على العراق





هو الحصار الذي نتج عن قرار الأمم المتحدة رقم 661 الذي صدر في يوم 6 أغسطس 1990نتيجة إلى الغزو العراقي للكويت، ونص على اقرار عقوبات اقتصادية خانقة على العراقلتجبر قيادتة آنذاك على الانسحاب الفوري من الكويت



وقد عانى العراقيون الأمرّين من هذه العقوبات التي حرمتهم من الغذاء والدواء


فضلاً عن كل وسائل التقدم والتكنولوجيا التي وصل إليها العالم في حقبة التسعينات





مما أدى إلى وفاة مليون ونصف مليون طفل نتيجة الجوع ونقص الدواء الحاد وافتقادهم إلى ابسط وسائل الحياة .



أستمر هذا الحصار قرابة 13 عام حيث انتهى عملياً بسقوط نظام حزب البعث العربي الاشتراكي سنة 2003،



وعانى فيها العراق من عزلة شديدة من معظم دول العالم سياسياً ودبلوماسياً واقتصادي



أصبح العراق بعدها من أكثر دول المنطقة تأخراً وخاصة بعد السنوات التي تلت حرب الخليج الثانية،



حيث دمرت بنيتهُ التحتية من مصانع ومصافي ومحطات توليد ومحطات المياه والمجاري،



والتي عاد بها إلى حقبة" ما قبل الصناعة" كما قال جيمس بيكر وزير الخارجية الأمريكي وقتها.



وقوله (العجم يمنعون ذلك )) العجم اشارة على غير العرب .
[right]...ولاحض موقف اليمن والاردن اليمن والاردن



لأن
مجلس الأمن يومئذ ، الدائمين فيه و غير الدائمين ماعدا اليمن ، هو مصدر
الحصار أو بالتعبير الدقيق مصدر المنع و على هذا فليس أدق من إجابة جابر
رضي الله تعالى عنه عن مصدر الحصار أو المنع من قوله :" العجم يمنعون ذاك





يشار انه كان للعراق منفذ وحيد طيلة أيام الحصار وهو ميناء العقبة الأردني (والذي كان أيضاً منفذه خلال فترة حرب الخليج الأولى)



فكان العراق يصدر النفط للأردن بأسعار تفضيلية مقابل فتح حدوده لدخول البضائع المستوردة للعراق،
فكان انموذج رائع للتعاون الاقتصادي بين البلدين العربيين الجارين



حصار
العراق الوارد في المتن تضمن منع الطعام و المال عن العراق ، و كنى عن
الطعام بالقفيز الذي هو مكيال أهل العراق للحبوب . كذلك ذكر منع جباية
المال إلى العراق مع الطعام



و
هذا أمر غريب ، إذ البلد المحاصر قديماً كان يدفع المال في مقابل الطعام ،
ولم يكن يتصور منع المال عنه ، لكن دلَّ منع المال عن أهل العراق مع منع
الطعام عنهم في نفس الوقت أن مصدر الأموال عندهم من التصدير ، و أن الحصار
يمنع عنهم الاستيراد كما يمنع عنهم التصدير .

و
دل هذا على أن ما يصدرونه للحصول على الأموال لا يمكن أن يكون إشارة واضحة
إلى اعتماد العراق ككل دول البترول على تصديره كمصدر رئيسي و ربما وحيد
لميزانية هذه الدول .


وهذا يا اخواني يدل ان النبي صلى الله عليه وسلم لاينطق عن الهوى وانه رسول الله حق .

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى